عربي و دولي
أخر الأخبار

السعودية .. الإعلان عن آلية موسم الحج هذا العام خلال الأبام القادمة

القصبي: عوامل أدت إلى تأخير إعلان الآلية التي سيكون عليها موسم الحج

كشفت السعودية عبر وزير الإعلام السعودي المكلف ماجد القصبي اليوم الأحد، عن سبب تأخير الإعلان عن شروط وآلية موسم الحج هذا العام 1442.

وخلال المؤتمر الدوري للتواصل الحكومي، تحدث القصبي عن سبب تأخير الإعلان عن آلية الحج بقوله “التحور المستمر لفيروس “كورونا” المستجد، وعدم وضوح ضرر انتشاره، وشحّ اللقاحات لدى كثير من الدول، شكلت عوامل أدت إلى تأخير إعلان الآلية التي سيكون عليها موسم الحج”، مؤكدا أن وزيري الصحة والحج سيعلنان خلال الأيام القادمة تفاصيل موسم الحج لهذا العام، وذلك حسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأوضح، أنه “لا إجبار على أخذ لقاح كورونا، ولكن يجب أخذه عند رغبة الشخص في ارتياد الأماكن العامة والدوائر الحكومية والخاصة وأماكن التسوق وغيرها، فصحة الإنسان أولاً، والمملكة اتخذت في سبيل تحقيق ذلك إجراءات احترازية صارمة”.

​وأصدرت المملكة العربية السعودية، في التاسع من مايو/ أيار الماضي، بيانا هاما، بشأن إقامة مناسك الحج لهذا العام، مؤكدة عزمها إقامة مناسك الحج لهذا العام وفق ضوابط صحية وأمنية، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19”.

وأعلنت وزارة الحج والعمرة في السعودية “عزم المملكة إقامة شعيرة الحج لعام 1442هـ بما يكفل الحفاظ على صحة وسلامة الحجيج وذلك وفق الضوابط والمعايير الصحية، والأمنية والتنظيمية التي تضمن الحفاظ على صحتهم وتأدية مناسكهم بيسر وسهولة في بيئة آمنة”، مؤكدة “أن الجهات الصحية بالمملكة مستمرة في تقييم الأوضاع واتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة”.

في غضون ذلك، يشهد معدل الإصابات بفيروس كورونا «كوفيد – 19» في السعودية انخفاضاً ملحوظاً في الأيام الأخيرة تزامناً مع اقتراب المملكة توزيع أكثر من 15 مليون جرعة.

وأعلنت أمس تسجيل 984 إصابة جديدة بالفيروس وتعافي 1185 حالة و16 وفاة لتبلغ عدد الحالات النشطة في 9446 حالة أغلبهم بصحة مستقرة.

وأشاد الدكتور محمد العبد العالي، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة السعودية، بالوعي المجتمعي والالتزام بالإجراءات الاحترازية في الفترة الأخيرة الذي ساهم بانخفاض منحنى الإصابات، مشدداً على ضرورة الاستمرار بالالتزام لتقليل عدد الإصابات في الأيام القادمة والتسجيل لتلقي اللقاح، مؤكداً على مأمونيتها، ومشدداً على أهمية تلقيها مع التأكيد على خطورة التأخر في أخذها.

وتسعى وزارة الصحة السعودية إلى زيادة أعداد المتلقين للقاح بهدف تحقيق مناعة مجتمعية مما سيسهم في تقليل عدد الإصابات بشكل كبير، وتدعو إلى عدم تصديق الشائعات التي تصدر عن اللقاحات مؤكدة أنها آمنة جداً. كما أعلنت «الصحة» تطعيم 98 في المائة من الممارسين الصحيين العاملين في مراكز اللقاح بالمملكة و93 في المائة من الممارسين الصحيين العاملين في المراكز التي تقدم فحوصات كورونا. وأعلن الدكتور عبد الله عسيري وكيل وزارة الصحة أن نسبة حجز المواعيد للقاح كورونا جرعة أولى بلغت 90 في المائة في معظم مناطق البلاد.

سامي جمال

نائب رئيس فريق التحرير في موقع شبكة أزال الاخبارية ، عضو فريق اخبار السياسية المحلية والدولية ، انضم لفريق عمل شبكة أزال الاخبارية في عام 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock